أهمية فيتامين D للجسم

مواضيع مفضلة

11/20/2017

أهمية فيتامين D للجسم

أهمية فيتامين D للجسم


فيتامين D: يعرف أيضاً بـ فيتامين أشعة الشمس نظراً لأنه يتم تصنيعه في الجلد (من الكوليسترول) عند التعرض الكافي لأشعة الشمس. ويتم الحصول عليه أيضاً من المنتجات الغذائية على هيئة فيتامين دي 3 (Cholecalciferol).

مصادر فيتامين D

المنتجات الغذائية التي تحتوي على فيتامين D هي:

1- سمك السردين والسلمون والتونة.
2- اللحوم.
3- البيض ومنتجات الألبان.
4- زيت كبد الحوت "موجود في الصيدلية كمستحضر دوائي".

خطوات تصنيع فيتامين D في الجسم

1- يحصل الانسان على فيتامين دي من مصدرين أساسيين هما أشعة الشمس والمنتجات الغذائية، حيث يتم تحويل الكوليسترول الموجود في الجلد الى مادة (Cholecalciferol) عند التعرض الكافي لأشعة الشمس، أو يتم تناول هذه المادة مباشرة من المنتجات الغذائية الغنية بهذه المادة.

2- يتم تكسير مادة (Cholecalciferol) في الكبد عن طريق انزيم (Vitamin D3-25-hydroxylase) الى مادة (Calcidiol).

3- وفي النهاية تخضع مادة (Calcidiol) الى تكسير آخر في الكلية الى المادة الفعالة لفيتامين دي (Calcitriol) والتي بدورها تحافظ على مستوى الكالسيوم والفوسفات داخل العظام وتمنع افراز هاتين المادتين خارج الجسم.



أهمية فيتامين D للجسم

يلعب فيتامين دي دوراً هاماً في الحفاظ على نسبة الكالسيوم والفوسفات في الجسم ومنع اخراجهما من الجسم، ويعمل أيضاً على تقوية العظام ومنع تكسيرها لذا يستخدم لمعالجة هشاشة العظام عند الأطفال والكبار.

النتائج المترتبة على نقص فيتامين D

1- هشاشة العظام (osteoporosis) عند الكبار.
2- مرض الكساح (Rickets) عند الأطفال.
3- لين العظام.

إرسال تعليق

المشاركة على واتساب متوفرة فقط في الهواتف